قلب ساعات
عزيزى الزائر يجب التسجيل لمتابعه الموضوع

قلب ساعات

منتدى ثقافى / اجتماعى
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قرأت لك : حوار مع صديقى الملحد للكاتب الكبير مصطفى محمود

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ساعات

صاحب المنتدى
صاحب المنتدى
avatar

تاريخ التسجيل : 27/02/2008


الدوله :
انثى
المزاج :
اوسمه :

مُساهمةموضوع: قرأت لك : حوار مع صديقى الملحد للكاتب الكبير مصطفى محمود   الخميس أبريل 15, 2010 4:03 am



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


يسعدنى ان يكون اول كتاب اقدمه لكم

اول كتاب قرأته

حوار مع صديقى الملحد

للكاتب الكبير الدكتور

مصطفى محمود

كتاب رائع ومفيد للجميع وبعتبره من اكتب الذى تفيدنا نحنوا فى تسأولات قد تمر على عقولنا ونحنوا اطفال

وفى تسأولات قد يسألها لنا اطفالنا واحياننا نحتار فى اجابة علميه لهم .......

هذا الكتاب بعتبره بمثابة رحلة داخل العقل البشرى بكل مايجول فى فكره من اسئله

منها من يقدر ان يتفوه بها ويسألها واخرى يخاف او يخجل ان يسالها خوفا من ان يقال عليه

كافر ........

لكن فى النهاية هاصل لشئ واحد وقولا واحد

بسم الله الرحمن الرحيم

( قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ* اللَّهُ الصَّمَدُ* لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ* وَلَمْ يَكُن لَّهُ كُفُواً أَحَدٌ )




مقدمة


1- لم يلد ولم يولد
2- إذا كان الله قدر عليّ أفعالي .. فلماذا يحاسبني ؟
3- لماذا خلق الله الشر ؟
4- وما ذنب الذي لم يصله القرآن ؟
5- الجنة والنار
6- هل الدين أفيون ؟
7- وحكاية الإسلام مع المرأة
8- الروح
9- الضمير
10- هل مناسك الحج وثنية ؟
11- لماذا لا يكون القرآن من تأليف محمد ؟
12- القرآن لا يمكن أن يكون مؤلفا ً
13- شكوك
14- موقف الدين من التطور
15- كلمة لا إله إلا الله
16- كهيعص
17- المعجزة
18- معنى الدين
19- فزنا بسعادة الدنيا وفزتم بالأوهام





..............مقدمة


لأن الله غيب .. ولأن المستقبل غيب .. ولأن الآخرة غيب .. ولأن من يذهب إلى القبر لا يعود .. راجت بضاعة الإلحاد .. وسادت الأفكار المادية .. وعبد الناس أنفسهم واستسلموا لشهواتهم وانكبوا على الدنيا يتقاتلون على منافعها .. وظن أكثرهم أن ليس وراء الدنيا شيء وليس بعد الحياة شيء .. وتقاتلت الدول الكبرى على ذهب الأرض وخيراتها .. وأصبح للكفر نظريات وللمادية فلسفات وللإنكار محاريب وسدنة وللمنكرين كعبة يتعلقون بأهدابها ويحجون إليها في حلهم وترحالهم .. كعبة مهيبة يسمونها "العلم"..



وحينما ظهر أمر "الجينوم البشري" ذلك الكتيب الصغير من خمسة ملايين صفحة في خلايا كل منا والمدون في حيز خلوي ميكروسكوبي في ثلاثة مليارات من الحروف الكيميائية عن قدر كل منا ومواطن قوته ومواطن ضعفه وصحته وأمراضه .. أفاق العالم كله كأنما بصدمة كهرباية .. كيف ؟ .. ومتى ؟ .. وبأي قلم غير مرئي كتب هذا "السفر" الدقيق عن مستقبل لم يأت بعد .. ومن الذي كتب كل تلك المعلومات .. وبأي وسيلة .. ومن الذي يستطيع أن يدون مثل تلك المدونات .


ورأينا كلينتون رئيس أكبر دولة في العالم يطالعنا في التلفزيون ليقول في نبرات خاشعة : أخيراً أمكن جمع المعلومات الكاملة عن الجينوم البشري وأوشك العلماء أن يفضوا الشفرة التي كتب الله بها أقدارنا..


هكذا ذكر " الله " بالاسم في بيانه..


نعم.. كانت صحوة مؤقتة .. أعقبها جدل .. وضجيج .. وعجيج .. وتكلم الكثير .. باسم الدين .. وباسم العلم .. واختلفوا ..


وعادت الأسئلة القديمة عن حرية الإنسان .. وهل هو مسيَّر أم مخيَّر ..


وإذا كان الله قدّر علينا أفعالنا فلماذا يحاسبنا ؟!


ولماذا خلق الله الشر ..


وما ذنب الذي لم يصله قرآن..


وما موقف الدين من التطور.. ولماذا نقول باستحالة أن يكون القرآن مؤلفا ..

وعاد ذلك الحوار القديم مع صديقي الملحد ليتردد .. وعادت موضوعاته .. عن الجبر والاختيار .. والبعث .. والمصير .. والحساب .. لتصبح مواضيع الساعة ..



وتعود هذه الطبعة الجديدة في وقتها وميعادها .. لتشارك في حل هذا اللغز .. ولتعود لتثير الموضوع من منطلق العلم الثابت والإشارات القرآنية .. واليقين الإلهي الذي لا يتزلزل .
جاء كتابنا مرة أخرى .. في ميعاده ..


ومرحبا مرة أخرى بالحوار الهادئ البناء .




مصطفى محمود

تحميل الكتاب

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]




مع ق التحاا بقرأة مفيدة







[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

هتعمل ايه لو نمت يوم وصحيت ...بصيت


وشوفت نفسك فى المرايا بكيت


جواك سؤال تصرخ تقول انا مين ... انا مين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sa3at.mam9.com
اشرف ابو ربيع
شخصية هامة
شخصية هامة
avatar

تاريخ التسجيل : 09/02/2009
الدوله :
ذكر
المزاج :
اوسمه :

مُساهمةموضوع: رد: قرأت لك : حوار مع صديقى الملحد للكاتب الكبير مصطفى محمود   الإثنين أبريل 19, 2010 8:33 am

الأخت الغالية

ساعــات
==========
في هذا الركن الجميل يختلط الجمال مع الأيداع

ليكون ركناً لكل باحث ذو رغبــة في المعرفة ..

هنا نطلب فنتعاون ليكون الكل في خدمــة الجميع

ونحن نتحدث عن الأبداع لا بد أن نمرر الشكر والتقدير

لمديرتنا الأخت ساعات على هذا الكتاب المميز والمفيد

للكاتب الكبير الدكتور مصطفى محمود .

متمنيا ً على جميع الأعضاء والأدارين الدخول في هذا الركن

القيم للأفاده والأستفاده .

مجدَدَاً أقدم شكري ووافر التقدير للأخت ساعات

بالمناسبـــة أنا لم أنسى بأن أهنئكم على الستايل

الجديد والجميل فقد هنئةُ نفسي مسبقاً وؤهنىء جميع الأعضاء

على لستايل الجديد وذلك لضيق الوقت في الفتره السابقة ولي عودة

قريبـــــــــا ً

للمباركة والتواصل والأقامة في هذا المنتدى العزيز

لنقدم لهُ كل الحب ليسموا في قلوبنا

شكراً لك ساعــات ومجهود مبارك

ولك مني كل الود

أخوكم اشرف
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قرأت لك : حوار مع صديقى الملحد للكاتب الكبير مصطفى محمود
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
قلب ساعات :: ملتقي الواحه الادبيه :: ركن كتابه القصه والابداع :: قــــــــرأت لك-
انتقل الى:  
التسجيل السريع

الاجزاء المشار اليها بـ * مطلوبة
اسم مشترك : *
عنوان البريد الالكتروني : *
كلمة السر : *
تأكيد كلمة السر : *

2:27القاهرة
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات قلب ساعات
Powered by phpBB2 ® Ahlamontada.com
sa3at.mam9.com
حقوق الطبع والنشر©2009 - 2008